كشف تقرير صادر عن DxO Labs، معيار جودة العدسات والكاميرات والصور، عن تحقيق هاتف هواوي “بي 10” الجديد للقب “الأعلى أداءً” بعدما حصل على إجمالي 87 نقطة و88 نقطة في أداء الكاميرا، ليصبح الهاتف الذكي الأعلى أداءً في قائمة DxO، وهو ما يظهر كيف استطاعت هواوي من القفز للأمام في مجال التصوير بالهاتف منذ هاتفها السابق “بي 9″، ورفعت معيار الجودة أمام كل الشركات المصنعة للهواتف الذكية في العالم، وبحسب DxO ينتج هاتف هواوي “بي 10” أعلى جودة جودة تصوير ووصفوه بأفضل الهواتف التي خضعت لاختباراتهم.

unspecified 18

وتتخذ مختبرات DxO فرنسا مقراً لها، وهي معروفة عند كل هواة التصوير بسبب معاييرها الصارمة في قياس جودة العدسات والكاميرات، لذلك يعتمد على تقاريرها العديد من المصورين المحترفين قبل شراء أي من عتادهم.

وتفوق الهاتف “بي 10” وقفز 25 مركزاً ليسبق الهاتف السابق “بي 9” الذي حقق 80 نقطة واحتل المركز الثلاثين في القائمة، وهو تقدم لا يمكن إغفاله،  وعلى الجانب الآخر تجاوز الهاتف “بي 10” الهاتف “ميت 9” (الحاصل على إجمالي 85 نقطة)، ليأخذ “بي 10” مكانه بين الخمس هواتف الأوائل، وأحد الإثنان الأوائل في فئة التصوير.

01.png

02.png

وتظهر هذه الصورة المرفقة في تقرير DxO عن كاميرا Lecia الجيل الثاني المزدوجة والموجودة في هاتف هواوي “بي 10″، جودة الكاميرا وقدرتها على إظهار التفاصيل والألوان.

وبالنظر إلى جودة الصورة في المقام الأول، سنجد أن الهاتف “بي 10” في التقييم الفرعي للتصوير، يأتي بتطور شامل في كل الجوانب مقارنة بالهاتف السابق “بي 9″، ومن الجدير بالذكر أن الهاتف “بي 10” حصل على تقييم 90+ في ميزة التركيز التلقائي والتفاصيل.

وحصل الهاتف “بي 10” على 92 نقطة في ميزة التركيز التلقائي، وجاء هذا بعدما عمل مهندسو هواوي على تحسين الميزة بشكل كامل وكل ما يتعلق بها من نظام الثبات ونظام 4 في 1 للتركيز التلقائي الهجين والليزر ومستشعر العمق والتباين، لتجعل الأمر سهلا على من لا يستطيع قراءة المنحنى البياني المعقد، فقد على المستخدم أن يتذكر أنه كلما كان الخط مستقيماً، كلما كانت النتيجة أفضل، فهو يمثل اتساق ودقة نظام التركيز التلقائي، ليجعل المستخدم يركز على التصوير بشكل أكثر ويتيح له القدرة على التقاط الصور تحت الظروف المعقدة بشكل أكثر دقة وسرعة في الوقت نفسه.

ويعتمد مقياس التفاصيل على النقاء وإظهار التفاصيل، وأظهر الهاتف “بي 10” التفاصيل الدقيقة ونقاءً في الصورة عند استخدامه تحت الاعدادات الافتراضية.

ودائما ما تقوم DxO باختباراتها تحت الاعدادت الافتراضية، وتعمل على إجراء التجربة على كل ميزة ثلاث مرات، ويأتي الهاتف “بي 10” بمستشعرين أحادي اللون أحدهما 12MP والثاني 20MP، ولحفظ المزاحة التخزينية في الهاتف، يتم حفظ الصورة تلقائياً بحجم 12MB، لكن يمكن ضبط الهاتف ليحفظ الوصر بمساحة تصل إلى 20MB عن طريق فتح شريط إعدادات الكاميرا، كل هذا يعني أن الهاتف “بي 10” أظهر أداءً عالياً أثناء استخدام الوضع الافتراضي ومن دون استخدام كامل قدرات الجهاز.

unspecified 4.jpg

وعلاوة على ذلك، لم يتم تضمين مزايا أخرى عدة للكاميرا المزدوجة في نظام القياس DxO، مثل فتحة العدسة الواسعة وميزة التركيز بعد التصوير والتصوير أحادي اللون ونظام الصور الشخصية أو حتى الكاميرا الأمامية.

وصمم المعيار الحالي من DxO في نموذج ونطاق الاختبار على كاميرا خلفية واحدة منذ أعوام عدة والتركيز على جودة الصورة الأساسية وجودة الفيديو في منطقة واحدة.

هواوي “بي 10” حصل على 86 نقطة في اختبارات ثبات الصورة والتي أدت إلى تحسين جودة الفيديو بشكل كبير

dd.png

ويتفوق “بي 10” على “بي 9” بمقدار 66 نقطة في اختبار الثبات، فالهاتف لم يتم تزويده بميزة الثبات المثالي فقط، بل تم تزويده بميزة ثبات إلكتروني. في الوقت نفسه يأتي من دون نتوء للكاميرا، وهو أمر صعب لما تحتويه الكاميرا من تقنيات كثيرة (مثل الكاميرا المزدوجة والثبات البصري والتركيز بآشعة الليزر)، كل هذا في جسم صغير ورفيع مع ضمان الخروج بصور ذات جودة عالية أكثر من أي وقت مضى في الوقت نفسه.

 

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s